skip to Main Content
الراقصة دينا وحفيد فنان راحل يشتبكان مع أزمة مطربي المهرجانات

بعد تصاعد حدة الأزمة بين مطربي المهرجانات في مصر ونقابة المهن الموسيقية برئاسة الفنان هاني شاكر، دخلت الفنانة دينا، وحفيد الفنان الراحل كمال الشناوي، على الخط.

وتصاعدت حدة الأزمة بين مطربي المهرجانات في مصر ونقابة المهن الموسيقية برئاسة الفنان هاني شاكر بعد قرارات الأخير بمنع 20 مؤديا منهم من الغناء،

بالإضافة إلى سحب الترخيص السنوي من حسن شاكوش على خلفية إساءته لفئة “الطبالين” وخلافه مع زميله رضا البحراوي في حفلهما بالساحل الشمالي قبل أشهر عدة.

وأثارت قرارات هاني شاكر، جدلا في الآراء بين الجمهور ما بين مؤيد ومعارض، إلا أن الأزمة تفاقمت، بعد اصطدام رجل الأعمال نجيب ساويرس بنقيب المهن الموسيقية في مداخلة هاتفية على الهواء،

وتأكيده أن ما فعله شاكر بحق مطربي المهرجانات “لا يليق”، قائلا: “الله لا يسامح في قطع الأرزاق”، وهو ما دفع شاكر للهجوم عليه بعد تهكم ساويرس منه بقوله: “أنا مش بسمعه أصلا”، وهو ما دفع النقيب للرد عليه: “ميشرفنيش إنك تسمعني”.

دينا قدمت مقترحًا لحل هذه الأزمة الراهنة وإنهائها، بينما حفيد الراحل كمال الشناوي، كان له شهادة لقيت تفاعلًا واسعًا على مواقع التواصل الاجتماعي.

فقد كشف الشناوي أن زوجة شاكر تعاملت معه بطريقة متعجرفة، ما ترك أثرا سلبيا سيئا في نفسه، وفق تعبيره.

This Post Has 0 Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Back To Top